Content

شركة لومي للزجاج تدخل حقل انتاج زجاج البناء المقاوم للرصاص



أعلنت شركة "لومي لصناعة الزجاج"، الشركة الرائدة في إنتاج الزجاج المصفح في الشرق الأوسط والتابعة لشركة دبي للاستثمار (ش.م.ع)، عن خططها لتنويع منتجاتها بالدخول في قطاع الزجاج المقاوم للرصاص المستخدم في البناء، وذلك تماشياً مع ارتفاع الطلب نتيجة الطفرة المعمارية التي تشهدها المنطقة.

وتعتزم الشركة تعزيز تواجدها في الأسواق العالمية وفي جميع أرجاء المنطقة بما في ذلك دول مجلس التعاون الخليجي ودول الشرق الأوسط وآسيا، مع توسع محتمل للوصول إلى أسواق جديدة في مختلف أنحاء القارة الأفريقية، علماً بأن الشركة تنشط حالياً في مصر.

وكانت لومي لصناعة الزجاج قد قامت بالفعل بزيادة طاقتها الإنتاجية من الزجاج المقاوم للرصاص بنسبة 50 في المائة سنوياً من خلال إضافة تقنية جديدة ومتطورة لإنتاج الزجاج المنحني المستخدم في صناعة السيارات.

وقد شهد السوق العالمي للزجاج المقاوم للرصاص نمواً هائلاً خلال العقد الماضي، مع توقعات لتحقيقه معدلات نمو سنوية تبلغ 18% في الفترة من 2012 إلى 2016، مدفوعةً بنمو متسارع لصناعة السيارات وتوسع نطاق استخدامه في قطاع البناء والتشييد.

وبهذا الصدد، وقال رضوان الله خان، الرئيس التنفيذي لشركة لومي لصناعة الزجاج: "إن الطلب المتزايد على الزجاج المقاوم للرصاص والزجاج المصفح في المنطقة هو ما يقود الخطط التوسعية للشركة، التي تطمح إلى تحقيق نمو قوي في محفظة منتجاتها وانتشارها الجغرافي خلال العامين القادمين، مع التركيز بشكل خاص على عنصر الابتكار".

وأضاف خان: "منذ تأسيسها في عام 2003، حافظت لومي لصناعة الزجاج على مستويات عالية من الجودة، ومع التحديث المستمر للأفران المستخدمة في التصنيع، مما سيتيح الشركة إنتاج وتوريد مجموعة واسعة من الزجاج عالي الأداء إلى جميع أنحاء المنطقة وخارجها ".

وتدرس الشركة حالياً خططاً لطرح منتجات جديدة بما يتماشى مع متطلبات السوق من ضمنها تعزيز منتجات الزجاج المصفح لتلبية متطلبات السلامة والتصميم الأكثر تعقيداً على مختلف مستويات الأداء.